عائلة ابو سنينة
اهلا وسهلا بك في منتداناعاشق الرومانسية مرحبا انت غير مسجل يتوجب عليك التسجيل

عائلة ابو سنينة

ابو سنينة للرومانسية
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» درجات الحب
الثلاثاء يوليو 26, 2011 6:13 am من طرف Admin

» الى من علمتني الحب
الثلاثاء يوليو 26, 2011 6:10 am من طرف Admin

» اليك حبيبتي
الثلاثاء يوليو 26, 2011 6:06 am من طرف Admin

» عائلات مدينة الخليل :
الجمعة يناير 14, 2011 5:25 pm من طرف w3ed

» عندما تحن إلى نفسك
الخميس يوليو 08, 2010 4:08 pm من طرف عبد السلام البرعصى

» عــــــذاب الحبيـــــــب
الخميس يوليو 08, 2010 4:00 pm من طرف عبد السلام البرعصى

» اصعب ما في الوجود
الخميس يوليو 08, 2010 3:46 pm من طرف عبد السلام البرعصى

» لـِـكل قلبِ حزين .. ســَــأطرقُ باب قلبـــــك فهل سمحت لي ..؟؟؟
الخميس يوليو 08, 2010 3:43 pm من طرف عبد السلام البرعصى

» ما هو الحزن
الخميس يوليو 08, 2010 3:41 pm من طرف عبد السلام البرعصى

عائلات مدينة الخليل :
الأحد أغسطس 30, 2009 4:27 am من طرف Admin
عائلات مدينة الخليل :



الزرو - النتشة - الجعبري -الهشلمون - المحتسب - طهبوب - نيروخ - غازي



الدويك - الاشهب - رباع - العويوي - زيتون - السويطي - البكري - الصاحب



اشنيور - التكروري - الجنيدي - الرجبي - أبو سنينة - العناني - …

تعاليق: 12
اغنية روعة لا تحزن معك الله يا اعظم شعب
الجمعة سبتمبر 04, 2009 3:02 pm من طرف عاشق مصطفى كامل
www.youtube.com/watch?v=ZutjuLM1MdE

تعاليق: 2
مقولة عن فلسطين الحبيبة
الأربعاء سبتمبر 02, 2009 6:23 am من طرف Admin






احترت بما سأكتب فيها كلماتي في القدس أم في فلسطين فكلاهما عروسين ففلسطين تتزين في حطين والقدس بها الصخرة والأقصى الحزين لا أدرى عن ماذا أكتب فإن كتبت عن فلسطين عاد بي الحنين إلى الأقصى الحزين كلاهما أجمل من …


تعاليق: 1
قصة عن فلسطين الحبيبة
الجمعة سبتمبر 18, 2009 6:32 am من طرف عاشق مصطفى كامل
الام

في إحدى اليالي المظلمة خرجت أم لتبحث عن ابنائها في جو أشبه بالموت , خرجت تلك الأم في جو رهيب تأتي فيه الرياح عاتية حاملة الغبار والحصى تكاد تقلع الشجرمن شدة هبوبها, إستوقفها رجل طيب فقال لها: عمن تبحثين أيتها …

تعاليق: 0
الاناشيد الفلسطينية 2
الإثنين أغسطس 31, 2009 6:44 am من طرف Admin
دار قنديل



مش بالعتمة

تحميل - استماع

ليش الحرية

تحميل - استماع

اطلع من خوفك

تحميل - استماع

الراس عالي

تحميل - استماع

خاين

تحميل - استماع


ريم بنا



بركة الفضة

[url=http://www.asqalan.com/rm/album/rem/berkat-elfadhah.rm]

تعاليق: 6
دمعة حزن
الإثنين أغسطس 31, 2009 10:59 am من طرف دمعة فلسطيني
يستفيقُ الحزنُ في قلبي مَساءً

ويدي تمسحُ آثارَ دُموعي

كَلِماتي نغماتٌ من سُكونٍ

وحروفي مثلُ أفكارِ الخشوعِ

قلتِ لي:"إعزفْ على أوتارِ روحي

بكلامٍ عن غرامٍ و شُموعِ

إروِ لي كلَّ الحكايا عن جَمالي

أرِني …

تعاليق: 3
اجلس وجاوب بصراحة
2222
اجلس وجاوب بصراحة
2222

شاطر | 
 

 الصديقة الخائنة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 291
تاريخ التسجيل : 27/08/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: الصديقة الخائنة   الأربعاء سبتمبر 16, 2009 1:21 am

الصديق من وقف بجانبك في السراء والضراء ..
يضحي بالغالي والثمين من أجل سعادة صديقه ..
أما فى هذا الزمن الرديء الذي تنتشر فيه العنوسة بين الفتيات فيجب على كل فتاة أن تحافظ على عريسها ولا تتركه يقع فريسة لصديقة خائنة .

كانت أمنية الأب المكافح أن يري ابنته في الجامعة مثل أبناء شقيقه لكنها خذلته ولم تحصل في المرحلة الإعدادية علي مجموع يؤهلها للثانوي العام و أكتفت بالدراسة في الثانوى التجاري .

عندما حصلت ناهد علي دبلوم التجارة ساورتها الشكوك ..
ودارت في مخيلتها أسئلة كثيرة فاعتبرت أن سنوات عمرها قد كبرت وأن قطار الزواج قد فاتها رغم أنوثتها المتأججة ..
فكرت للخروج من حالة الملل والفراغ التي تعيشها أن تعمل بأحد المصانع كمحاسبة وفعلا قطعت طريقها للمصنع عودة وإيابا على قدميها وهى تطارد نظرات الشباب ومعاكستهم لها أثناء سيرها فى الشارع ..
لكن الشيطان كان يوسوس لها ..
أين ابن الحلال؟

علامات القلق و التوتر كانت واضحة علي وجهها وقد لاحظت أمها هذا التوتر الدائم و سألتها عن السبب ..
هل هناك أحد ضايقك في العمل ؟

لا يا أمي :
فيه إيه يا ابنتي
ابتسمت ناهد و هي تقول نفسي في عريس يا ماما
ضحكت الأم و قالت لها إن شاء الله نصيبك قادم ..
سوف اختار لك عريسا مناسبا ..

لا يا أمي أي عريس و السلام أنا أصبحت عانس
لا يا ابنتي أنت مازلت صغيرة ..
الزمن اختلف و ظروف الحياة صعبة الآن اصبري فالعريس قادم قريبا ..
أخيرا وبعد طول انتظار طرق الباب أحد الموظفين البسطاء طالبا يدها ..
لحظات شعرت أنها امتلكت الدنيا وأن الحياة ابتسمت لها أخيرا كادت تطير من الفرح رغم أن العريس أعلن أنه سيقدم شبكة متواضعة نظرا لظروف الحياة الصعبة ووافقت ناهد وأسرتها .
شعرت ناهد بأن الحيوية والنضارة عادت إليها ودب النشاط في جسدها ووجهها وعادت إليها حيويتها .. وظلت ناهد بعد عقد قرانها وسط فرح متواضع بالحي الشعبي تحلم وخطيبها بالعش الهادي ..
وألوان الشقة وديكوراتها والأثاث ..
عاشت حالة من الغرام والهيام سمعت خلالها أحلى الكلام وقصائد المدح فى أنوثتها وجمالها واستيقظت من الحلم على الصدمة
لاحظت أن فتى أحلامها بدأ يغير من أسلوبه معها ..
يقابلها بفتور شديد ينهرها بشدة لا يسأل عنها ولا يطمئن على أحوالها كما كان يفعل ..
و بدلا من قصائد المدح كان يكيل لها قصائد الذم

انتظرت قدومه لزيارتها فى الشقة
قالت له : هل أنا فعلت شيئا ضايقك؟
رد عليها باشمئزاز قائلا :لا مفيش حاجة .
لكن أنت متغير من ناحيتي وأنا كأنثى أحسست بهذا .
انفعل عليها ووبخها ببعض الكلمات وترك الشقة مهددا بعدم عودته مرة ثانية ..
جلست ناهد تراجع نفسها وتتساءل واستقر رأيها أن هناك فتاة أخرى ربما تكون ظهرت فى حياة خطيبها و يحاول الهروب منى بدلا من الاصطدام بيننا وبدأت تبحث فى ذاكرتها عن سبب عزوفه عنها
.فتشت في نفسها بحثت في أنوثتها ..
حطمت قيود والديها في لقائها مع فتي أحلامها ..
كسرت حدة الأنثى بداخلها .. ولم تجد شيئا
أخيرا عرفت السبب صديقتها بنت الجيران ازدادت ولعا وهياما بفتى أحلامها ..
لأنها سمحت لها أن تجالسه وتتحدث معه ..
لقد سرقت حبها وهجرتها ..
لم تعد تزورها ولا تتحدث معها عبر الشرفة انقطعت أخبارها وكأنها فص ملح وذاب ..
جلست مع نفسها وتساءلت ماذا تفعل ؟ ..
لقد مات الحب بداخلها ..
طلبت من خطيبها أن يطلقها ولكنة تلكأ ..
وطلب المقابل ..
وعندما وافقت الأسرة علي كل طلباته تأخر في الرد ..
وطلب المزيد ..
وأحست أسرة ناهد أنها أمام وحش مفترس يريد أن يفترس كل ما هو أمامه ..
ولم تجد الأسرة معه مفرا سوى اللجوء للمحكمة ..
قررت رفع دعوى خلع ..
وتداولت القضية عدة جلسات وقرر شهود ناهد صحة أقوالها بينما لم يجد زوجها شهودا يشهدون معه وقررت المحكمة الخلع وخرجت من المحكمة والدموع تتساقط من عينيها كالسيل من أعالي الجبل..
فقد بكت حظها العاثر ..
بينما رتب والدها علي كتفها وقال لها هذا قضاء الله فارتسمت الابتسامة علي وجهها !

_________________
عندما تحب لا تعترف بحبك الا عندما تتاكد ان مشاعرك صادقة[img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abusneneh.ahlamontada.com
 
الصديقة الخائنة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عائلة ابو سنينة  :: المنتدى العام-
انتقل الى: